تعديلات جديدة على قانون البورصة المصرية

الثلاثاء 11 فبراير 2014 - 6:54 مساءً

أسامة صالح وزير الاستثمار

أكد أسامة صالح، وزير الاستثمار، أن قرار رئيس مجلس الوزراء بتعديل الأحكام المنظمة لإدارة البورصة المصرية، شمل إضافة عضوين من ذوى الخبرة من المستقلين إلى تشكيل مجلس إدارة البورصة.

أضاف أنه تم تعديل المادة الثامنة من قرار رئيس الجمهورية رقم 191 لسنة 2009، وذلك عن طريق  إصدار رئيس مجلس الوزراء قرارا برقم 216 لسنة 2014،حول اجتماعات مجلس إدارة البورصة، بحيث تكون اجتماعات المجلس صحيحة بحضور الأغلبية المطلقة لأعضائه، وتصدر قراراته بأغلبية أصوات الحاضرين.

وأكد صالح أن هذه التعديلات التى تم إدخالها على القرار الجمهورى المنظم لعمل البورصة المصرية من شأنها تدعيم مجلس إدارة البورصة نحو اتخاذ مزيدًا من القرارات السريعة والعادلة والشفافة، كما تضمن تمثيلاً متوازناً بين أصحاب الأنشطة من العاملين فى مجالات البورصة، وبين أهل الخبرة المستقلين الذين ليس لديهم مصالح مرتبطة بالبورصة، والذين يمثلون خبرة علمية وعملية فى هذا المجال، من شأنها أن تثرى نشاط وقرارات مجلس إدارة البورصة المصرية خلال المرحلة المقبلة.

وذكر بيان أصدرته وزارة الاستثمار،الثلاثاء، أن التعديلات شملت إضافة عضوين من ذوي الخبرة من المستقلين إلى تشكيل مجلس إدارة البورصة، مع ضرورة مراعاة عدم تعارض المصالح، وإضافة ذلك إلى مقدمة المادة السابعة من القرار.

كما تضمنت تعديلا ثالثا بالمادة الثامنة من قرار رئيس الجمهورية، تخص اجتماعات مجلس إدارة البورصة، بحيث تكون اجتماعات المجلس «صحيحة» بحضور الأغلبية المطلقة لأعضائه، وتصدر قراراته بأغلبية أصوات الحاضرين.

البورصة تصل لأعلي مستوياتها فى 45 شهرًا.. والأسهم تربح 4.5 مليار جنيه

و في نفس السياق صعدت مؤشرات البورصة بنحو جماعي بنهاية تعاملات، الثلاثاء، بعد تحول المستثمرين المصريين للشراء مقابل مبيعات العرب والأجانب، حيث تخلت مؤشرات البورصة عن خسائرها الصباحية التي تعرضت لها على خلفية عملية جني الأرباح، والتي سرعان ما انتهت وتحولت إلي مشتريات قوية عززت من صعود مؤشرات البورصة خاصة مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة.

وقال متعاملون بالسوق إن المستثمرين يخشون الإقبال على البيع المكثف، بسبب الترقب لإعلان المشير عبدالفتاح السيسي لخوض انتخابات رئاسة الجمهورية، الأمر الذي من شأنه أن يدفع السوق نحو الصعود القوي، ومن ثم فإن البيع في الوقت الحالي، سيؤدي إلي ضياع فرصة استثمارية كبيرة يصعب تكرارها.

وصعد المؤشر الرئيسي «EGX30» بنسبة 0.14% ليسجل 7498.66 نقطة، مقتربا من أعلى مستوياته منذ إبريل لعام 2010، كما صعد مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة «EGX70» بنسبة 2.17% ليغلق عند 623.92 نقطة، وصعد أيضا المؤشر الأوسع نطاقا «EGX100» بنسبة 1.59% ليسجل 1063.44 نقطة.

بلغت قيمة التداول على الأسهم 829.1 مليون جنيه بعد تنفيذ 36.4 ألف صفقة، وربح رأس المال السوقي نحو 4.5 مليار جنيه، ليصل إلي 465.1 مليار جنيه بنهاية تعاملات جلسة التداول .

قال أحمد شحاتة، رئيس قسم البحوث بإحدى شركات الوساطة المالية، إن السوق حائرة بين الصعود على خلفية إعلان ترشح المشير عبدالفتاح السيسي لانتخابات رئاسة الجمهورية، والهبوط بفعل عمليات جني الأرباح القوية التي يجب أن تتم بعد الصعود القوي، الذي سيطر على مؤشرات البورصة خلال تعاملات الأسبوع الماضي.

وأشار إلي أن عدم إعلان المشير عن الترشح للانتخابات سيدفع السوق نحو التراجع العنيف، ولاسيما بعد حالة الصعود القوية وارتفاع المستويات السعرية لغالبية الأسهم.

من جانبه قال أحمد حلمي، خبير أسواق المال، إن السيولة بدأت تتحول نحو الأسهم القيادية مرة أخرى خاصة بعد التراجع الذي سيطر على أدائها الفترة الماضية، مقابل صعود الصغيرة والمتوسطة بفعل عمليات المضاربة.

وأضاف أن الترقب لإعلان ترشيح المشير السيسي للرئاسة هو العامل الوحيد لدعم السوق والحفاظ علي مؤشرات البورصة داخل المنطقة الخضراء، وفي حالة تأخر الإعلان عن الوقت الحالي فإن التوقعات تشير لبدء السوق في إجراء عملية تصحيح قوية، بهدف استبدال مكونات المحافظ المالية وإعادة تكوينها مرة أخرى.

أسامة صالح وزير الاستثمار

 

الإسم (مطلوب)
بريدك الإلكترونى (مطلوب)
موقعك المفضل (إختيارى)

سحابه الكلامات الدليليه

اخر الاخبار

new era hats 59 fifty north face outlet store new era 5950 low profile columbia outlet black new era 49ers hats new era angels hats cheap new balance 574 new balance 574 new era nfl hats nfl logo cheap new balance 574